المرأة والموروث في مجتمعات العيب

ISBN: 9789933402426 | الكاتب: صاحب الربيعي | الناشر: صفحات للدراسات والنشر والتوزيع

74.90kr 44.94kr

متوفر في المخزن

عالية الجودة % أصلي 100 الشحن السريع

إن النظرة الدونية إلى المرأة في المجتمع يكرسها الموروث من العادات والتقاليد الاجتماعية والدينية المتعارضة مع توجهات العالم المعاصر، والتي تتسلل عبر أساليب التربية الأسرية والثقافة، لتحط من قدر المرأة في المجتمع، فتصمها بناقصة عقل ودين، مع مساهمتها في قدر مماثل من فعل الرجل في الخلق والوجود الإنساني. يخلق الرجل كائناً إنسانياً في مجتمعات العيب مرة واحدة، بينما المرأة تخلق مرتين، مرة كائناً إنسانياً ومرة أخرى كائناً مخصياً، دوره في المجتمع الذكوري محدد بآليات الموروث الذي يقصيها عن دائرة التنافس الحر لاحتلال المراكز القيادية في الدولة والمجتمع. تعاني مجتمعات العيب حالة انفصام في الشخصية، فهي تمارس كل المحرمات في السر، وتشهر سيوفها بوجه من يمارسها في العلن، مكبلة بسلاسل الماضي، منصاعة للموروث من القيم والعادات السيئة، ترفض قيم الحاضر في المساواة بين المرأة والرجل، حناجر شعرائها تصدح بقصائد الحب والعشق للمرأة، لكنها تحرمها التعبير عن أحاسيسها، يبحث الكتاب في التربية الاجتماعية والنفسية (دور التربية في ترسيخ المورث السيئ ونبذه، ودور الموروث والتشريعات في الحط من قدر المرأة، آراء فـي التحليل النفسي للمرأة)، والمـوروث والمـجتمع (الموروث والثقافة، المرأة والمجتمع)، وأخـيراً الحب والعـشق فـي مجتمعات العيب (الحب والعشق من رؤية فلسفية، الحب والعشق من رؤية شعرية، رؤى في الحب والعشق ).

المؤلف صاحب الربيعي
الناشر صفحات للدراسات والنشر والتوزيع
ISBN 9789933402426
سنة الطبع 2010
عدد الصفحات 144
قياس الكتاب 14.5*21.5
الطبعة 1
الغلاف ورقي عادي

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “المرأة والموروث في مجتمعات العيب”